النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: ( فقرات من كتاب إلجام أحمد الريسوني عن الكلام بعد إباحته الردة عن الإسلام)

  1. #1

    ( فقرات من كتاب إلجام أحمد الريسوني عن الكلام بعد إباحته الردة عن الإسلام)


    ( فقرات من كتاب إلجام أحمد الريسوني عن الكلام بعد إباحته الردة عن الإسلام)

    وقد خصصنا فقرات رد الأخ الفاضل الشيخ علي بن صالح الغربي عن أحمد الريسوني المفلس في دعوته للخروج على حكام المسلمين


    أما إباحته الردة عن الإسلام فلا تحتاج لفقرات من الكتاب بل وضع الرد بأكمله.

    وسيكون ذلك إن شاء الله تعالى

    نسأل الله التوفيق والسداد

  2. #2

    Post الحلقة الثانية

    تنبيه
    على دعي العلم أحمد الريسوني الساعي إلى الفتنة بكل ما قدم له من إمكانيات من تلك المنابر التي استعمل منها كل ما في كنانته من سهامه الخاسرة فما فتئت أن انكسرت في خاصرته فهو يئن منها أنين المنهزم المخذول المثخن بجراح سلاحه ، قبل رماح أهل الحق الذين سيجهزون عليه ليدكوا أباطيله وتهاويله ويزلزلوا الأرض تحت قدميه ، فيصير في خبر كان ، كأمس الذاهب ،عليه أن لا يغتر بحلم عاهل سلطنة الدولة المغربية عليه ، رفقا به وبأمثاله، وبصرعى ماضيهم المخزي ومرتزقة المداد وبائعي الورق ، ممن طفحت كؤوسهم بالخيانة وبيع الذمة بعرض من الدنيا قليل في سوق نخاسة العمالة لأعداء ديننا ثم الملكية بالمغرب ، الذين يتربصون على أعتاب أولئك لعلهم تصلهم منهم (تزكية) على مخازيهم المشؤومة ، وصنائعهم المذمومة لكي يرفعوا بتلك (التزكية)أنفسهم التي قدموها بثمن بخس للخيانة ، أمام من يجهلون حالهم في هذه البلاد الآمنة المطمئنة لتعمية خزيهم.
    قلت : زيادة على تربص الواحد من هؤلاء تحت موائد أولئك لعله يحصل منهم على شيء من فتاتها ، يبصبص كالكلب بذنبه كلما رمى له ولي نعمته ببعض فضلات تلك الموائد .
    وليعلم كذلك ويا ليته يعلم وقطاع الطرق ومرتزقة المداد أن ديننا أمرنا بالنفير خفافا وثقالا لأجزاء وإذلال هذه الزمرة.
    من زغل العلم ، وأشباه الكتاب ، وصرعى الارتزاق بالصحافة، حتى يعرفوا قدرهم بإلقامهم حجرا بالحجة والبيان ، وردم مزاعمهم بالدليل والبرهان ، فيخر عليهم سقف الخيانة فلا يسمع لهم همس ولا ركز ، فتغدوا أراجفهم وما اجترحوه من الآثام كرماد اشتدت به الريح في يوم عاصف ، هذا ليعلم أسيادهم الذين قدموهم لهذه الوظيفة المخزية ، وقيدوهم بقيود الأوهام ، أنه لازال في هذه البلاد وباقي بلاد الإسلام من يدافع عن دينه وضوابطه الشرعية، وأن أولئك كلما جندوا زمرة من خدامهم لفتنة المسلمين لن يعودوا إلا مقبوحين منبوحين ، يجرون وراءهم أذيال الخزي والعار والذل والشنار ، وكلما أعادوا الكرة ستنكسر عليهم وعلى خدامهم الجرة وتشج رؤوسهم .
    وإنني أعلم بتوفيق من الله تعالى ولم أوتيه على علم عندي أم مصير أولئك الحثالة هو التبرؤ منهم من طرف من استعملوهم لمصالحهم ، ولن يكتب على سجل كل خاسر منهم إلا (يرمى به بعد الاستهلاك).
    وأقول مرة أخرى على دعي العلم أحمد الريسوني أن لا يغتر بحلم عاهل المملكة المغربية عليه وعلى أمثاله ممن سبقت الإشارة إليهم الذين قلبوا لبلدهم ظهر المجن ، وبذلوا جهدهم لإيقاد نار الفتن فهيه ، كادوا أن يقيموا لها في هذه البلاد سوقا نافقة ، ويرفعوا لها ألوية خافقة ، لولا لطف الله بهذه البلاد ، الذي كسر شوكة أهل الفساد والعباد.
    ملونة :
    فلو عاصر دعي العلم وفقيه المفاسد أحمد الريسوني الذي باع ذمته في سوق نخاسة أولئك بعدما لم ينل ما كان يطمح إلى إدراكه بالمغرب فخرج منه مذموما مدحوراً يبحث عن ذلك خارجه ، لو عاصر الإمام الشاطبي الذي وصفوه به مرتزقة المداد وفسول الصحفيين لأفتى الشاطبي بالطواف بالمخذول الأجير على دابة جرباء في الأسواق قبل الدخول به على القاضي الشرعي للقصاص منه على جريمة إباحة الدعوة إلى الردة عن الإسلام التي لم يقل بها حاكم مسلم ولا العلماء الذين يطلق عليهم الأجير علماء السلاطين ، أي علماء الطاعة في المعروف ، والحمد لله أنهم ليسوا عملاء أعداء هذا الدين ، يبصبص لهم المأجورون بأدنابهم كلما أشاروا إلى الواحد منهم ، هذا زيادة على تغليب فقيه المفاسد القوانين الوضعية على نصوص الوحيين الشريفين بالضغط على الدليل لتحريف النصوص عن دلالتها تحت غطاء رحابة ... المقصد من أجل المراجعات للنصوص الشرعية ورد إجماع علماء السنة لإسقاط طاعة الحكام المسلمين في المعروف . كل ذلك لإنجاح الحرابة والبغي اللتين عاد منهما الريسوني ورئيسه القرضاوي وأمثالهما من سقاط المتاع مقبوحين منبوحين ، يجرون أذيال الخيبة والعار ، والذل والشنار ، بعدما أصبح ربيعهم العربي هشيما تذروه الرياح ، وسيكتب على قفا هؤلاء المأجورين «يرمى بهم بعد الإستهلاك» ربي لا تذر على أرض أوطاننا من الخائنين ديارا.
    قال تعالى :﴿ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ ﴾ [يوسف: 52] .
    ولله در أحمد بن عبد العزيز وزير الدولة العامري الذي صفع أمثال هؤلاء بقوله :
    ما زلت أوليك إخلاصا وإشفاقا**وأنثني عنك ما غبت مشتاقا
    وكان لي من أملي أن أقتنيك أخا ** فأخفق الأمل المأمول إخفاقا
    فقلت غرس من الإخوة أكلؤه**حى أرى منه إثمارا وإيراقا
    فكان لما زهت أزهاره ودنت ** أثماره حنظلا مرا لمن ذافه
    فلست أول إخوان سقيتهم ** صفوي وأعلقتهم بالقلب إعلاقا
    فما جزوني بإحساني ولا عرفوا ** قدري ولا حفظوا عهدا وميثاقا
    فليتنبه لهذا كل من باع دينه بدنياه ،وأصمه حب الدرهم وأعماه .
    خاب وخسر عبد الدرهم والدينار .
    ربنا افتح بيننا وبين قومنا بالحق وأنت خير الفاتحين .

  3. #3

    Post الحلقة الثالثة

    النوع الثاني هم الخوارج القعدية ، وهم المحرضون الذين يهيجون الرعاع والمغفلين باللسان والقلم ، وقد عدهم علماء الفرق هم أيضا فرقة من الخوارج بل هم من أخطرهم ، لأنهم يدعون إلى الخروج على الحكام بالتحريض والتشهير ولا يلتفت لصنيعهم إلا القليل وقد تفطن لهم علماء أهل السنة قديما فكشفوهم وفضحوا أمرهم رغم تسترهم .
    ويعد يوسف القرضاوي الضال من كبار الخوارج القعدية اليوم ، وقد اتخذ سبيله العديد من أدعياء العلم ومنهم أحمد الريسوني .
    والخوارج القعدية يتسللون لوادا وسط المغفلين بأنواعهم من عامة الناس وكتاب وصحفيين وآخرين على اختلاف مشاربهم بالتشهير بالحكام وتثبيط الرعية عنهم ، وعن طريقهم يخرج البغاة والمحاربون إلى الشوارع لمصارعة الحاكم بالسلاح والنار وبكل ما اوتوا ، والخوارج القعدية هم أيضا من الجبناء ، لأنهم يشبهون في صنيعهم المحرضين الجبناء السابق ذكرهم من الفئة الأولى ، فإذا استتب الأمن للحاكم سكتوا وخنسوا ، حتى إذا وجدوا الفرصة حرضوا وأشعلوا الفتنة والتحقوا بركب البغاة
    [1] لأسقاط الحاكم ،فلا يبالون بأصناف المحاربين والبغاة الذين انضموا إليهم ، فالمهم عندهم هو إسقاط الحاكم نبعا للقاعدة اليهودية التي تقول : الغاية تبرر الوسيلة .


    [1] 182 انظر صنيع الإخوان المسلمين في مصر كيف عملوا مع الملك فاروق ثم مع الرئيس جمال عبد الناصر ثم مع الرئيس أنوار السادات وبقوا سنين عديدة يعملون متسترين خوفا من الرئيس حسني مبارك ، فلما اتيحت لهم الفرصة دعوا إلى الفتنة والبغي وأشعلوا نار الحرابة ، وعندما حققوا ما كانوا يصبون إليه من قبل التحقوا بركب المتظاهرين شاهرين شعاراتهم الإخوانية وبعدما سرقوا من الغفلين ما سموه بالثورة انقلبوا عليهم .

  4. #4

    Post الحلقة الرابعة

    وقد سعت دولة الرافضة بكل ما لديها من وسائل لإسقاط الحكم الملكي بالدول العربية ، واستعملت لذلك كل ما يخول لها الوصول إلى مبتغاها ، ومنها شراء فئات من مرتزقة المداد من بعض الصحفيين والكتاب (184[1])،الذين شربت قلوبهم الخيانة والختل وباعوا ذممهم بعرض من الدنيا قليل في سوق نخاسة العمالة لكل أعداء الإسلام والمسلمين وإن كان ذلك حتى للشيطان نفسه .
    وليومنا هذا لم تنجح إيران الصفوية في زعزعة استقرار ملكية واحدة في الدول العربية والحمد لله تعالى ، وقد استغلوا الهسيم العربي في الدول العربية الذي أطلق عليه أعداء المسلمين «الربيع العربي» لإحداث الفتنة في دولة البحرين لإسقاط الملكية هناك ، إلا أن الله تعالى حفظ هذه البلاد من كيد الرافضة لها عن طريق المملكة العربية السعودية ودول عربية أخرى ، فخاب كيد الشيطان وأعوانه ، وعادت إيران الصفوية بخفي حنين وقد كانت ثورة الخميني الموسوي الصفوي أداة تهديد استعملها الغرب ضد العديد من حكام المسلمين لإسقاطهم إما بنقل ثورته الصفوية إلى دول عربية أخرى ، وإما بالدفع ببعض رؤوس الفتنة والضلال إلى اتخاذ منهج الخميني الموسوي في الخروج على الحكام واستعملت دولة الرافضة الصفوية عملاءها وجندت العشرات منهم لإسقاط العديد من الأنظمة العربية باسم الثورة تحت غطاء المد الإسلامي ، وإرجاع الخلافة على منهج النبوة -زعموا- والصواب أنهم يريدون السيطرة على دول المنطقة لإعادة حكم الفرس بالمنطقة الذين شرقوا ببعثة رسول الله صلى الله عليه وسلم .
    تجر أذيال الخيبة والعار والشنار وكعادتها في كل مرة خاب أعداء الصحابة وخسروا .
    قال تعالى ﴿إن كيد الشيطان كان ضعيفا﴾.(النساء 76).


    [1] (184)في ولاية الرئيس الإيراني الصفوي خاتمي خصصت دولة الرافضة الإيرانية مبلغ خمسة عشر مليون دولار لشراء العديد من ذمم الصحفيين العرب لتلميع صورة دولة الرافضة عبر العالم وخصوصا بين الشعوب العربية التي تعد خزانا بشريا وشعبيا بالنسبة لدولة إيران الرافضية ، وفعلا تم لهم ذلك حيث اشتروا ذمم العشرات من مرتزقة المداد في الدول العربية من الصحفيين والكتاب الخونة ، الذين يبيع الواحد منهم أهله وعشيرته بنصف درهم أو ريال
    وعندنا من أسماء هؤلاء بالمغرب العديد ممن كانوا بوق للرافضة وتلميع صورة كبار حكامها ، حيث تخصصت أسبوعية في ذلك الوقت بالثناء والمدح والتبجيل لدولة إيران الصفوية وثورتها ، ولا زلنا نحتفظ بالعديد من مقالات الخيانة والكذب والزور لأولئك المرتزقة سنعمل على إخراجها في حينه – إن شاء الله تعالى-

  5. #5

    Post الحلقة الخامسة

    الحلقة الخامسة
    وقبل أن أقشر له العصا في هذه المسألة الحساسة في باب تحريم التشهير بولاة الأمور وتثبيط الرعية عنهم يجب أن نقف عند مسألتين اثنتين :
    المسألة الأولى :
    التعامل مع حكام المسلمين بالنصوص الشرعيةلا بالقوانين الوضعية .
    فأقول: إن أهل العلم بالكتاب والسنة إذا تعرضوا لمسألة طاعة ولاة أمور المسلمين في المعروف ، وتحريم الخروج عليهم بالسلاح أو باللسان عن طريق الخوارج المحاربين بالسلاح ، أو الخوارج القعدية باللسان بتحريض الرعية ، فإنهم لا يتقدمون في هذه المسألة ولا يتأخرون إلا بنصوص الوحيين الشريفين كتاب الله تعالى وسنة نبيه الصحيحة ثم فهم سلف الإمة الصالح لهذه النصوص الشرعية ، وهي مسألة زلت فيها أقدام ، وضلت عنها أقوام ، وهذا واجب على المسلم في كل دينه وليس في طاعة ولاة الأمور في المعروف وتحريم الخروج عنهم فقط ، ولم يرخص أهل العلم بالكتاب والسنة لأحد في معصية ولاة الأمور والخروج عنهم ، وكما سبق ذكره مرارا الطاعة في المعروف .
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية –رحمه الله تعالى -:
    «واما أهل العلم والدين والفضل فلا يرخصون لأحد فيما نهى الله عنه من معصية ولاة الأمور، وغشهم، والخروج عليهم، بوجه من الوجوه، كما قد عُرف من عادات أهل السنة، الدين قديماً وحديثاً ومن سيرة غيرهم.
    وقد ثبت في الصحيح عن ابن عمر- رضي الله عنه-عن النبي صلى الله عليه وسلم، أنه قال: "ينصب لكل غادر لواءٌ يوم القيامة عند أسته بقدر غدره" .
    وإن من أعظم الغدر يعني بإمام المسلمين ، وهذا حدث به عبد الله بن عمر لما قام قوم من أهل المدينة يخرجون عن طاعة ولي أمرهم ينقضون بيعته".

  6. #6

    Post الحلقة السادسة

    الحلقة السادسة
    ثالثا : أن المثير والمثبط كفأرة السد، إن تركت أغرقت العباد والبلاد ، وأشاعت في الأرض الفساد .
    قلت : وأي إفساد وإغراق للعباد أكثر مما جناه أهل الفتنة من الإخوان المفلسين في مصر وليبيا وحتى في تونس اليوم حيث لم يعد الواحد من أهل هذه البلدان يطمئن على نفسه وأهله وماله بل ودينه ، حيث أصبحت شوارع تلك البلدان وأحياؤها مرتعا للمجموعات المسلحة والميلشيات تريق الدماء وتروع الدهماء ، ولازال عملاء الغرب يكتبون ويصيحون عبر القنوات والمواقع والصحف أن التغيير يحتاج إلى صبر وإلى وقت .
    ثم انظر لقوله رحمه الله تعالى « أن المثير والمثبط كفأرة السد...» وهو يقصد الجبناء من الخوارج القعدية وأمثالها ،فالفأرة مفسدة ، ومع عظيم السد وضخامته فهي تفتح فيه ثقبا يتسرب منه الماء شيئا فشيئا حتى ينفجر فيهلك البلاد ويغرق العباد .
    فهؤلاء المفسودون يبدأون بالكلمة (الطيبة) زعموا عن طريق الصحف والقنوات المأجورة لكي يتمكنوا من عامة الناس، فإذا أحسوا أن أولئك العامة أعطوهم السكتة والخطبة تغيرت الكلمة الطيبة إلى التثبيط والإثارة، فإذا انساق وراءهم الناس دعوهم إلى الوقوف في وجه الاستبداد والظلم باسم «الربيع العربي ». وفيه الدليل أنهم لا يقصدون بالفتنة وإشعال نارها إلا الدول العربية . والذي وفقه الله تعالى يعلم أسباب ذلك فهو بالإشارة يفهم.

    قلت : فأين سيخفي الريسوني رأسه وقطاع الطرق ممن يتسمون بالفقهاء والمفكرين ومرتزقة الصحف من قناصي المصالح والفتات، من هذه النصوص الصحيحة الصريحة التي ستشهد عليهم وعلى صنائعهم المخزية يوم الوقوف بين يدي الله عز وجل لأنهم رموها وراء ظهورهم ، واشتروا بها ثمنا قليلا ، بئس ما يشترون.
    ففقهاء التغيير والاحتجاج والثورة هؤلاء كما يطلق عليهم خدام المحافل الماسونية ، وعبيد رهبان الكنائس، مجتهم أوطانهم ولفظتهم مثلما يلفظ الطعام الرديء من الفم ،حيث فيهم المنبوذ ، والغارق في بلاياه ، والمجيب لهاتف دنياه والمغلوب على أمره داخل بيته بين أهله [1]
    فليتق الله تعالى هؤلاء القوم في المسلمين وليتوبوا مما هم فيه من منكر وآثام ، وليعلموا أنهم مهما عملوه لإشعال الفتنة في بلاد المسمين وإذكاء نارها لإضعاف أهلها ، فإن الله سيحبط أعمالهم ، ويرد مكرهم في نحورهم ، ولن يلحقهم إلا الخزي في الدنيا والعذاب في الآخرة فما اتخذ أحدهم الكافرين أولياء من دون المؤمنين إلا جعل الله عليه سلطانا مبينا .
    قال جل وعز :﴿ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ أَتُرِيدُونَ أَنْ تَجْعَلُوا لِلَّهِ عَلَيْكُمْ سُلْطَانًا مُبِينًا﴾ [النساء: 144].
    ووعد الله من يتخذ الكافرين أولياء ويتولاهم أنه منهم .
    فقال عز وجل : ﴿يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّخِذُوا الْيَهُودَ وَالنَّصَارَى أَوْلِيَاءَ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ مِنْكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ﴾ [المائدة: 51].
    وقال تعالى :﴿ يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَوَلَّوْا قَوْمًا غَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ قَدْ يَئِسُوا مِنَ الْآخِرَةِ كَمَا يَئِسَ الْكُفَّارُ مِنْ أَصْحَابِ الْقُبُورِ﴾ [الممتحنة: 13].
    نسأل الله تعالى أن يرد هؤلاء المفسدين إلى رشدهم ، فيعودوا عن غيهم وغوايتهم وفسادهم وإفسادهم ، و يحفظ المسلمين من مكرهم ويجعل كيدهم في نحورهم .



    [1] الله يشهد أني أعرف أحد رؤوس الفتنة من هؤلاء صريع زوجته لا يستطيع التلفظ بأدنى كلمة أمامها ، وكان يلتحق بالعمل للتدريس في سيارة الأجرة أو مع صديق له ، بينما كانت الزوجة تتحرك في السيارة التي اشتراها بماله ولا يستطيع الاعتراض عليها ، بل إن أحد أبناء هذا الجبان كان يبت إلى الصباح في المراقص الليلية والجبان يشاهد ذلك ولا يستطيع الكلام ،فأصبح بين عشية وضحاها يدعو إلى الخروج على ولاة الأمر ، بينما لم يستطيع الخروج حتى على أهله بل الاحتجاج عليها بوقف الاستبداد الذي تعامله به . ومن مخازيه أنها تعامله كالصبي الأبله فلا يقدم على فعل شيء إلا بأمرها ، وهذه من الإهانة التي جاءت على لسان رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث السالف ذكره وعندي عن هذا الجبان الأبله صريع ولية أمره ما سأقض به مضجعه مع ذكر اسمه إن لم يقف عن غيه .
    فإن كان بيتك من زجاج فلا تضرب الناس بالحجارة يا جبان ، ومن هتك سريرة ألبسه الله رداءها . نسأل الله تعالى السلامة والعافية .




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. [ مكتمل ] شرح كتاب (( مختصر الكلام في أحكام الصيام )) تأليف فضيلة شيخنا الفقيه أبي بكر الحمادي ــ حفظه الله تعالى ــ
    بواسطة أبو عبدالرحمن محمد بن وازع في المنتدى خاص بفضيلة الشيخ أبي بكر الحمادي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 03-27-2017, 12:51 PM
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-19-2016, 09:15 PM
  3. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-27-2015, 11:53 AM
  4. دروس في كتاب نواقض الإسلام لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب التميمي للشيخ عبد الحميد الحجوري
    بواسطة أبو إبراهيم مصطفى موقدار في المنتدى خاص بفضيلة الشيخ عبد الحميد الحجوري
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-10-2014, 02:05 PM
  5. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-02-2014, 10:12 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •