النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: رمضانيات-(35)-[سلسلة الفوائد القيمة قبل الدروس] للشيخ الفاضل أبي محمد عبد الحميد الحجوري الزعكري

  1. #1

    28 رمضانيات-(35)-[سلسلة الفوائد القيمة قبل الدروس] للشيخ الفاضل أبي محمد عبد الحميد الحجوري الزعكري

    بسم الله الرحمن الرحيم


    📖 🎙 #فوائد_رمضانية رقم (35)


    للشيخ أبي محمد عبد الحميد الحجوري الزعكري حفظه الله




    💧 فائدة عن : حال الدنيا عند نفس النار في الصيف والشتاء و بيان بعض نعيم الجنة




    الأحد 18/رمضان/ 1439 هجرية.


    🕐 المدة : 09:22




    للدخول إلى موقع الشيخ على الإنترنت : http://www.alzoukory.com/


    للانضمام إلى مجموعة الشيخ على الواتس : 967714027802+


    للانضمام إلى قناة الشيخ على التلقرام :http://T.me/abdulhamid12


    ~~~~~~~~~~
    رابط مباشر:
    https://b.top4top.net/m_8849ex2o1.mp3
    ::::::::::::
    :::::
    ::

  2. #2

    28 تفريغ : فوائد_رمضانية رقم (35)

    القناة الرسمية للشيخ عبدالحميد بن يحيى الحجوري الزُّعكُري, [١٩.٠٦.١٨ ١٠:٤٩]
    📖 🎙 #فوائد_رمضانية رقم (35)

    ♦️للشيخ أبي محمد عبد الحميد الحجوري الزعكري حفظه الله

    *فائدة عن : حال الدنيا عند نفس النار في الصيف والشتاء و بيان بعض نعيم الجنة.

    📋الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وأشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله أما بعد:

    📌يقول الله عز وجل في وصف الجنة:
    {مُّتَّكِئِينَ فِيهَا عَلَى الْأَرَائِكِ ۖ لَا يَرَوْنَ فِيهَا شَمْسًا وَلَا زَمْهَرِيرًا * وَدَانِيَةً عَلَيْهِمْ ظِلَالُهَا وَذُلِّلَتْ قُطُوفُهَا تَذْلِيلًا}.

    📌ويقول الله عز وجل:
    { إِنَّ لَكَ أَلَّا تَجُوعَ فِيهَا وَلَا تَعْرَىٰ * وَأَنَّكَ لَا تَظْمَأُ فِيهَا وَلَا تَضْحَىٰ}.

    ⏮فانظروا يا عباد الله إلى ما يعانيه الناس من حر شمسٍ بعيدة، مع وجود وسائل تلطيف الجو.

    🔁فكيف بك أيها المسلم حين تزهد في نعيم الجنة، أو تعرض نفسك لعذاب النار، فالله عز وجل جهل ما في الأرض أمثلة لما في ذلك اليوم.

    📌{وَهُوَ الَّذِي جَعَلَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يَذَّكَّرَ أَوْ أَرَادَ شُكُورًا }

    ⏪وفي الحديث 《 اشتَكَتِ النارُ إلى ربها، فقالتْ: ربِّ أكلَ بعضي بعضًا، فأذِنَ لها بِنَفَسَيْنِ: نَفَسٍ في الشتاءِ ونَفَسٍ في الصيفِ، فأشدُّ ما تجدونَ من الحرِّ، وأشدُّ ما تجدون من الزَّمْهَرِيرِ》

    ⏮فالحياة السعيدة حقًا في الجنة لا يرون فيها شمسًا تؤذيهم بحرها، ولا يلقون فيها زمهريرًا يؤذيهم بردها بل هي بين ذلك كلها نعيم في ظل ممدود، وماء مسكوب، يتنعمون بما أعد الله عز وجل فيها للمؤمنين.

    🔁ومعلوم عند الجميع أن الله عز وجل قد شرع شرائع تكون سببًا لدخول الجنة، وكما روي عن الحسن رحمه الله *ليس الإيمان بالتمني، ولا بالتحلي* .

    ⏪فلا بد لمن أراد الجنة أن يقدم السبب الذي به يدخل إليها قال الله عز وجل:

    {وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ }.

    📌وقال الله عزوجل:
    { جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ }.


    ⏮فالجنة دار النعيم تنال برحمة الله عز وجل، والله عزوجل يرحم أصحاب الأعمال الصالحة، فنحن نعمل ونرجو من الله القبول، والثواب.

    📌وفي حديث ابن مسعود وجاء عن عائشه:
    《 لن يدخلَ أحدٌ منكمُ الجنَّة بعملِه قيل: ولا أنتَ يا رسولَ اللَّهِ؟ قالَ: ولا أنا إلَّا أن يتغمَّدنِيَ اللَّهُ برحمةٍ منْهُ وفضلٍ》
    ↩️الشاهد: مما تقدم أن النعيم المقيم في الجنة.

    🔁انظر إلى ما يعانيه الناس إما جوع، أو عطش، أو حر أو برد، أو هم، أو هرم، أو سقم، وكل هذا منتفي في الجنة.

    📌قال النبي - صلى الله عليه وسلم -《 مَن يَدْخُلُ الجنةَ يَنْعَمُ فيها، لا يَبْأَسُ، لا تَبْلَى ثيابُه، ولا يَفْنَى شبابُه》

    ⏪ينعم هذا خير
    ينعم لا يبأس، وخبر الله، وخبر رسوله - صلى الله عليه وسلم - صدق لا خلف فيه.

    ⏮لا تبلى ثيابه، ولا يفنى شبابه؛ يعني حياة كلها نعيم.
    📌وإذا دخل صاحب الجنة الجنة
    《ينادى مُنادٍ: إنَّ لكم أن تَصِحُّوا فلا تسقَموا أبدًا، وإنَّ لكم أن تحيوا فلا تموتوا أبدًا، وإنَّ لكم أن تشِبُّوا فلا تهرَموا أبدًا، وأنَّ لكم أن تنعَموا فلا تبْأسوا أبدًا》

    📌بالإضافة مع ما وعد الله به آدم:
    {إِنَّ لَكَ أَلَّا تَجُوعَ فِيهَا وَلَا تَعْرَىٰ * وَأَنَّكَ لَا تَظْمَأُ فِيهَا وَلَا تَضْحَىٰ}.

    🔁فالله! الله بالتشمير إلى الجنة بأداء العمل الصالح.

    📌{إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَىٰ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ ۚ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ ۖ ..}.

    ⏮بأن لهم الجنة
    لكن متى هذا ؟
    { يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ ۚ وَمَنْ أَوْفَىٰ بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ ۚ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ ۚ وَذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }.

    🔁بعد أن ذكر الله - عز وجل - أن من أعظم أسباب دخول الجنة الجهاد في سبيله، والشهادة في سبيله، قال أيضًا التائبون الذين يدخلون الجنة أيضًا التائبون الذين يعودون إلى ربهم ويرجعون من ذنوبهم ومعاصيهم.

    ⏪الحامدون الذين يكثرون من حمد الله عز وجل على نعمه وآلائه الكثيرة، والله عزوجل يحب الحمد، ولهذا حمد نفسه، وأمر عباده أن يحمدوه، وكان من تسبيح الملائكة أنهم يحمدون الله عز وجل صبحًا، وعشيًا، ومن أفضل ما اصطفى لهم من الكلام: (سبحانك اللهم وبحمدك).

    🔁 { التَّائِبُونَ الْعَابِدُونَ} قبل ذلك الذي يعبدون الله عز وجل، ويتقربون إليه بالطاعات، والقربات من صلاة، ودعاء، ونذر، وحج، وعمرة إلى غير ذلك.

    ⏪الحامدون، الراكعون الذين يتقربون إلى الله بالصلوات النوافل، وقبل ذلك بالفرائض.
    {الرَّاكِعُونَ السَّاجِدُونَ} أيضًا يكثرون من السجود بأنواعه فهم متقربون إلى الله عز وجل

    ⏮وذكر من أوصافهم أيضًا السائحون الذين يصومون، فإن السائح بمعنى الصائم على قول لأهل العلم، وقيل بأنه طالب العلم، وكلاهما معاني صحيحة.

    🔁وأيضًا من صفاتهم أنهم يأمرون بالمعروف، وينهون عن المنكر، ويحفظون فروجهم إلى غير ذلك.

    ⏪فينبغي لنا أن نبادر في تحصيل سبل دخول الجنة، انظروا في هذين اليومين كلٌ يشكوا من الحر كلٌ يقول الجو حار، وأنت تحت الظل، وأنت على رأسك المروحة، فكيف بحر يوم القيامة، فكيف بحر جهنم، ونفرح إذا اشتغل المكيف، أو اشتعلت المروحة، فكيف بالفرح العظيم إذا دخل الإنسان الجنة ورأى مافيها من النعيم المقيم، والفضل العميم الذي أعده الله عز وجل للمؤمنين.

    ⏮ذلك هو الفرح الحقيقي، وذلك هو الحزن الحقيقي، فرح أهل الجنة هو الفرح الذي ليس بعده فرح، وحزن أهل النار؛ هو الحزن الذي ليس بعده حزن نسأل الله السلامة والعافية.

    🔁نكثر من هذا الدعاء نسأل الله الجنة، ونعوذ بالله من النار، ندعوا لأنفسنا، ولأبائنا، وأمهاتنا، ولجميع المسلمين، لا يضرك أن تشرك المسلمين في دعوتك.

    📌وانظر إلى إبراهيم عليه السلام:
    { رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ }.

    ⏪فالإنسان يؤجر على دعائه للمؤمنين، والمؤمنون يستفيدون من دعوة الرجل الصالح، فربما تصيبهم دعوة، وهم في قبورهم فتكون بها رحمتهم، وربما تصيبك دعوة رجل صالح وأنت حي فيكون من أسباب صلاحك.

    ⏮إذا كان الإنسان يدعو بصلاح الإسلام والمسلمين، وبالمغفرة للمسلمين الأحياء منهم والأموات ربما يصيب الإنسان من ذلك خيرٌ ولا شك



    🔊وكانت في مسجد الصحابة رضوان الله عليهم.
    ⬅️في محافظة المهرة مدينة الغيضة حرسها الله.
    📆الأحد 18/رمضان/ 1439 هجرية.


    http://T.me/abdulhamid12

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. شرح الشمائل المحمدية للإمام الترمذي رحمه الله - المقدمة [1]للشيخ ابي محمد عبد الحميد الحجوري الزعكري حفظه الله تعالى
    بواسطة أبو إبراهيم مصطفى موقدار في المنتدى خاص بفضيلة الشيخ عبد الحميد الحجوري
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-26-2016, 09:52 PM
  2. شرح كتاب سلامة الخلف في طريقة السلف للشيخ الفاضل أبي محمد عبد الحميد بن يحيى الحجوري الزعكري حفظه الله
    بواسطة أبو إبراهيم مصطفى موقدار في المنتدى خاص بفضيلة الشيخ عبد الحميد الحجوري
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-09-2016, 02:47 PM
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-08-2016, 11:23 AM
  4. كتاب : حكم التجسس على المسلمين للشيخ الفاضل أبي محمد عبد الحميد بن يحيى الحجوري الزعكري حفظه الله
    بواسطة أبو إبراهيم مصطفى موقدار في المنتدى خاص بفضيلة الشيخ عبد الحميد الحجوري
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-07-2016, 05:27 PM
  5. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-06-2016, 10:59 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •