حسن الظن بالله
طيبِ القول وأحسنْ عملا.[1]وازرع الأجمل تجنِ الأجملا .
أمّل الخير ولا تيـأس إذا[2]غيَّم الحزنُ أو اشتدَّ البـلا
إنّ خلف الليل صبحاً مشرقاً [3]ووراءَ الغيمِ بدراً أكملا
لا تظن الشرَّ يبقى إن طغى[4]مستبدٌ واستباح المعقــلا
حسبنا الله له الحمد فمـا[5]ظنّنا بالله خلاقِ المـلا.
أكؤس الصبر لنا من عـسل[6]يشرب السفاح منها حنظلا
يُمهلُ الظالم في طغيانه[7]وإذا حان الردى لن يُمهلا
إنّ ربي لعزيز قـادرٌ[8]وله الحكمةُ فيما فعلا
يبتلي البعض ببعضٍ ولمـن[9]قُتلوا في الحق جنات العُلى
حمود البعادني
الثلاثاء / ٢٧ ربيع الأول / ١٤٣٨ هـ