(كلمة عن زيارتنا لوزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد))
📌الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد فقد يسر الله لنا في هذا اليوم الثلاثاء من 5 ربيع الثاني 1438 زيارة وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد فضيلة الشيخ صالح ال الشيخ في مقر الوزارة.
🖋 وقد ألقى الوزير كلمة ترحيبية بفضيلة الشيخ أبي عبدالرحمن يحي الحجوري حفظه الله ومن معه من المشايخ تطرق فيها إلى أهمية الدعوة إلى الله في التصدي للدعوات المخالفة ومنها الدعوة الرافضية وأهمية التعاون على البر والتقوى.
🖋 ثم ألقى الشيخ يحي كلمة شكر وبيان الدعوة إلى الله على بصيرة وتعاون على البر والتقوى وما عليه الدعوة من قبل ومن بعد.
🖋 ثم ألقيت كلمة بينت فيها حال الدعوة وانتشارها منذ خروج الشيخ الإمام مقبل الوادعي رحمه الله تعالى وخليفته الحجوري وما حصل من بعد تهجير اهل السنة من دماج من انتشار الدعوة السلفية في البلدان.
🖋 ثم تكلم الشيخ جميل الصلوي وعلى ان السلامة من الخسارة في الإيمان والعمل الصالح ونحو ذلك.
كتبه: عبدالحميد بن يحيى الحجوري الزعكري.
الرياض 5 ربيع ثاني 1438.
https://telegram.me/AbdulHamid12