النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: غاية الأماني في تتبع فوائد شرح الشيخ العثيمين لكتاب التوحيد من صحيح البخاري

  1. #1

    غاية الأماني في تتبع فوائد شرح الشيخ العثيمين لكتاب التوحيد من صحيح البخاري

    بسم الله الرحمن الرحيم
    إن الحمد لله نحمده، ونستعينه، ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا. من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله.

    {يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون} .
    {يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساء واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا} .
    {يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وقولوا قولا سديدا يصلح لكم أعمالكم ويغفر لكم ذنوبكم ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزا عظيما} .
    أما بعد: فإن أصدق الحديث كلام الله، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم، وشر الأمور محدثاتها، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار.
    ثم أما بعد: فإنه لا يشك مسلم -صاحب سنة- في أهمية التوحيد الخالص، وضرورته للبشرية أجمع، فإن من المعلوم أن الله ما أرسل رسولا إلا وأمره بأن يدعو الناس إلى عبادة الله وحده وينذرهم من الإشراك به.(من مقدمة كتاب : كشف ما ألقاه إبليس من البهرج والتلبيس على قلب داود بن جرجيس)

    لهذا أحببت أن أتتبع الفوائد العلمية ,الموجودة في شرح العلامة محمد بن صالح العثيمين -رحمه الله تعالى -ونشرها في هذا المنتدى المبارك , فأسأل الله التوفيق والسداد .

    الفائدة الأولى :
    هذا الكتاب اختتم به المؤلف الجامع الصحيح ,كما ابتدأه بالوحي ,لأن الوحي به الابتداء وولهذا كان من مات وأخر كلامه لاإله إلا الله دخل الجنة والتوحيد به الغاية.


    الفائدة الثانية :
    التوحيد مصدر وحد يوحد ,أي جعل الشيء واحدا ,هذا في اللغة
    ولا يتم التوحيد إلا إذا تضمن شيئين :النفي والإثبات لأن النفي وحده تعطيل وإخلاء ,والإثبات وحده لا يمنع المشاركة ,فلا توحيد إلا بإثبات ونفي



  2. #2
    الفائدة الثالثة :
    توحيد الربوبية :هو إفراد الله بالملك ,والخلق ,والتدبير .بأن تؤمن أنه لا خالق إلا الله ولا مالك إلا الله ,ولا مدبر إلا الله .فإن قال قائل :كيف الإجابة عن قوله صلى الله عليه وسلم في المصورين {أحيوا ماخلقتم} ,وقوله تعالى {فتبارك الله أحسن الخالقين } قلنا أن الخلق الثابت لله غير الخلق الثابت للمخلوق ,الخلق الثابت لله هو إيجاد من عدم وهذا لايملكه أحد ,والخلق الثابت للمخلوق تغير وتحويل يغير الشيء من شيء إلى أخر أويغيره وليس إيجادا مثال ذلك هذا الباب الذي أمامنا الان من الذي خلقه إيجادا ؟الله ,خلقه من الشجر ولا يملك أحد أن يخلق شجرة حتى يكون منها هذا الباب ,لكن خلق النجار لهذا الباب يعتبر تحويلا وتغييرا ,أي حول الخشبة التي أنبتها الله عز وجل إلى صورة معينة فليس بخلق ثم إن خلق النجار لها كان بقدرته أي بقدرة النجار وعلمه ,وإرادته ,ومن الذي أودعه العلم والإرادة والقدرة ؟-الله
    عز وجل -فكان خلق النجار لهذا الباب فرعا عن خلق الله سبحانه
    وتعالى له لأن هذا من صفات النجار وأفعاله والإنسان مخلوق لله بذاته وأفعاله وصفاته .فتبين الأن أن كل الخلق يدور على الله عز وجل

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 89
    آخر مشاركة: 09-16-2015, 09:03 PM
  2. دروس في كتاب الإيمان من صحيح الإمام البخاري لفضيلة الشيخ يحيى بن علي الحجوري حفظه الله
    بواسطة أبو إبراهيم مصطفى موقدار في المنتدى الشروحات العلمية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-29-2015, 04:33 PM
  3. من فوائد العثيمين
    بواسطة أبو حاتم حمزة الإدريسي في المنتدى القسم العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-18-2014, 12:59 PM
  4. فتح أرحم الراحمين بتقديم فوائد من تفسير فقيه الزمان العلامة العثيمين
    بواسطة أبو حاتم حمزة الإدريسي في المنتدى القرآن وعلومه
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-17-2014, 11:16 PM
  5. قال العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى هذه الآية فيها ثلاث فوائد مهمة
    بواسطة أبو إبراهيم مصطفى موقدار في المنتدى القرآن وعلومه
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-26-2013, 10:02 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •