س : جرت العادة في بلدنا الذبح في المواسم مثل النصف من شعبان وأول رمضان ، وسبعة وعشرين من رجب . فهل يجوز الأكل من مثل هذه الذبائح ؟


ج : أما الذبح في النصف من شعبان أو في سبعة وعشرين من رجب فهذه بدعة ما لها أصل ، لا يجوز فعلها ولا الأكل منها لعدم الدليل بل ذلك من البدع ، أما كونه سيتقرب في رمضان بالذبائح ويتصدق بها ، فرمضان شهر مبارك ، مشروع فيه التوسع فيه بالصدقة والنفقة على الفقراء ، فإذا ذبح لذلك في رمضان أو في شهر ذي الحجة ، أو في غيرها من الأوقات ، وتصدق فهذا كله طيب ، أما تخصيص النصف من شعبان أو ليلة سبع وعشرين من رجب ، كما يفعل بعض الناس من الاحتفال في هذه الليلة فهذا لا أصل له ، بل هو بدعة .
(الجزء رقم : 3، الصفحة رقم: 21)



المصدر : فتاوى نور على الدرب